بقلم بهناس محمد/ عن محاورة الطلل في الشعر الشعبي

قصيدة الفردة، بهناس محمد، الشعر الشعبي، الشعر الملحون، الجلفة، التراث العربي الهلالي الإدريسي، Djelfa, Ouled Nail

بهناس محمد (بتصرف)

القصائد التي تخاطب الجماد أكبر من أن تُحصى … وهذه نماذج من أشعار يخاطب أصحابها الجماد وغير الجماد:
يقول الشاعر أحمد بوعبدلي سنة 1959 مخاطبا الطلل:
نابيني يا حوش لله اتكلّم
عيد عليا وين دارو سكّانك
يقول أحد الشعراء القدامى في مخاطبة عصفور ميت:
نابيني يا وعلة قعيقع ما بيك؟
يقول الشاعر محفوظ بلخيري:
جيت نسالك عيد عني يا مرسم  
حدّثني باخبار ريم الحيحاية
ويقول في أخرى في مخاطبة السنّة:
جيت نسالك خبريني يا سنّة
يقول أحد الشعراء القدامى:
يا حوش ان بكّيتني بدموع الدم 
يا هل ترى وين غابو سكّانك؟
يقول الشاعر محمد رابحي:
مرسم خيرة جيت شاهي نستفسر
خبّرني علّي حضاتك ورّاها؟
يقول الطاهر بلخيري:
يا حوض الفقار والماجن لخضر
عيد عليا وين سكّانك غابو
يقول أحد الشعراء القدامى:
يا شجرة ما كنت تحتك نظّلل
والطيور على غصانك قنّاية
ويقول آخر:
يا ذ البطمة ضارية لركاب تجيك
وآخر يخاطب السيارة:
يا طكسي ديري مزية في مولاك
والغيم اللي طاح باقي نعنالو
يقول آخر:
رانا ملّينا قعادك يا مرسم
واشرذمت وعدت ساكن وسط البوم
وتقول شاعرة في مخاطبة صندوقها:
يا صندوقي ضارية فيك القهوة
ومولاتك مصّبحة ما دارت نار
يقول محمد بن سي لخضر رحمه الله في مخاطبة باب:
يا ذ الباب علاه غضبان عليا
صبحة وعشية نجيك وما تلقاش؟
يقول الشاعر محاد بن بايزيد قديما:
يا عودي ومنين طحت انا وياك
اتعدمت نتا وزدت انا ثاني
يقول الشاعر بلقاسم بلعود المتوفي سنة 1959:
يا عودي خز النهار عليا راح
بر اللاهي فيه ما ردت مباتو
يقول الشيخ السماتي المتوفي سنة 1908 في مخاطبة القمري:
يا ڨمري حيّرتني وانا محتار
من قدّام اليوم قلبي بهبالو

الشاعر العامري أحمد بن القبّي:
يا شجرة جيتي غريبة في ذ البر

وراني نخزر فيك ديما غضبانة
ما عندك لا جال لا حد معاشر

وش حدّك في ذ البلاد العريانة

الشاعر محاد بن رحمون، رح:
يا خاتم ننبيه لله اتكلم

يا صامت وش بيك غضبان القاني

الشيخ محفوظ بلخيري مخاطبا الكاف:
يا ذ الكاف اللي على لدراب اطّل

جيت نسالك عيد عني رواية

حدّث جيل على بيّاتو سوّل

حين ان ما شافوك في الكبر عتايا

الشاعر محمد رابحي:
يا صمدي ما كنت زاهي بيك عمر

وبعيني لحرار هذا مرساها
ها واه اتخلّيك في الضر مصفّر

وتعطي عنك بالقفا يا مقساها

الشاعر بلقاسم بلعود:
يا عودي ذكرو سماط اللّي بيا

بين الشلطة والظهر هلها عادو
غير الحذري والبطـــم ولاّ هي

ولاّ البوم اللّي يشفّك تغرادو

الشاعر صحراوي بروان:
يا مرسم صفحة الماضي في لبواب

حين نطل عليك راني نقراها

إحداهن من الشواعر قديما:
مس الخير عليك يا جبل الڨعدة

ومونسني كي الخيوة انا وياك

الخ الخ الخ

 93 المشاهدات,  1 شوهد اليوم

الوسوم:, ,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *