الشاعر بريهمات فاتح … قصيدة المبخوت رحمه الله

الحاج مبخوت مبخوتي رحمه الله، الخرشفة، الجلفة، الشعر الشعبي، الملحون، السحاري، العبازيز، أولاد نايل، Djelfa, Sahari, Ouled Nail

بن سالم المسعود

هذه قصيدة نظمها ابن قصر الشارف الشاعر “بريهمات فاتح” في رثاء الشيخ “مبخوتي مبخوتي 1919 -2005” وهو من كبار عرش سحاري الخبيزات ومن المشهود لهم بالخير وخلق “التسامح” وحسن الجيرة والجهاد إلى جانب إخوانه الثوار دون أن يطلب عرضا من الدنيا أو ألقابا من زخرفها. فعاش يسترزق بالحلال وعمل في ميدان البناء والفلاحة التي كان ماهرا فيها بمضارب أجداده بـ “الخرشفة”، فربّى أبناءه بالحلال ومنهم الإطار والإداري ومربّي الأجيال الأستاذ “عمر مبخوتي”.

تدل هذه القصيدة على قوة النظم لدى الشاعر الشاب بريهمات فاتح. فهو من مواليد عام 1974 ببلدة الشارف المعروفة بتراثها الغني وفحول شعرائها وعلى رأسهم الشاعر الكبير سي بوبكر بن صولة. كما أن الشارف معروفة تاريخيا باحتضانها للمقاومات الشعبية وشيوخ الصوفية من أول نشأة لهذا القصر بزاويته الأولى على يد الشيخ سيدي علي بن محمد (القرن الـ 15) ثم الزاوية الثانية وهي الأشهر في وقتها للحفيد “سيدي عبد العزيز الحاج” فظلّ قصر الشارف عبر القرون مقصدا لطلبة العلم وشيوخ الصوفية من أمثال شيوخ المقاومة الشعبية من الشهيد الحاج موسى بن الحسن المدني الدرقاوي إلى الحاج سي البشير العبزوزي وسي يحيى بن ثليجة … هذا الرصيد الديني والشعري مازال متوارثا إلى اليوم وسنجد الشاعر “بريهمات فاتح” أحد حفظته ليس فقط في ميدان الشعر الشعبي بل أيضا كونه أحد أعضاء “فرقة الشارف” للقصائد والمدائح الدينية. وقد سبق لنا هنا الحديث عن تاريخ المديح الديني في منطقة الجلفة عموما ومسعد خصوصا.

ويقول الشاعر بريهمات في دردشة معه أنه نظم القصيدة بطلب من صديق نجل المرحوم وأنه الشعر عنده لحظة تملكه ولا يملكها فينظم حينما يتأثر بحدث ما وهو ما كان مع وفاة الحاج “مبخوت مبخوتي” التي توافقت مع “يوم عرفة” لسنة 2005. وليس غريبا عنه النظم فهو حفيد الشاعر “مصطفى صولة” شقيق الشاعر المشهور “أبو بكر بن صولة” رحمهما الله.

وسنجد الشاعر يستعير من معيشة البادية وألفاظها كمصطلح “المرحول” مما يدل على معرفته بهذا النمط المتنقل رغم أنه قصوري ابن حاضرة الشارف. كما يستعير الشاعر من التراث البيزري مصطلحاته للتعبير عن الفاجعة ومثال ذلك في قول الشاعر: 

الڨدة مڨدود طير بن الحُــــرّة *** مظفور السبلات ساكن لوعار

مرڨوم الريشات طار بلا شورة *** الفراق المحتوم زاد معاه النار

إلى أن يقول: 

خط الشارب وازناتو ذي الشفرة *** وعين الصّقر الناحرة نعت لعيار

ثم يقول في وصف من نسجت له البرنوس بأنها مثل أنثى الصقر (عارم الاوكار):

البرانيس البيض زايدين الوبرة *** مڨلوعين عليه بيديها عارم الاوكار

نص القصيدة:

بســم الله بديت ننظـــم يا حُضرة *** سبحــــان العلــــيم ربنا غفـــار

والصـلاة على احمد زين البشــرة *** محمد بوفاطمة شـــــارق لَنوار

بادي ذي القصيد ع الناس الحرة *** مبخوتي مبخوت شايع في لَقطار

من عرش السحاري ناس النعرة *** أهل الكرم والجود والهمة واغيار

تبقى في التاريخ دايـــــم طـــــورة *** ترحّــم عنو ياك ساعـــات التفكار

حشمتك بالله يا هـــــــــذي الدشرة *** نا سَقْصَيتك قــــــا نابيني باخبار

خبر الشومة صابهم في ذي البكرة *** ازعزع ذي الڨلب وسط شعلة نار

يا عجابا على ذي الدنيا المكارة *** يرحل سي المبخوت في رمشة لشفار

يــــــــوم عرفات جات الحــــرارة *** في الخمســــــة بعد الفين بلا تعبـــار

يوم عيد کواتهم هـــــذي الجمرة *** في رمشة من العين فـــارق ذا الدار

ما ڨعدوا معــــــاه ما سبقت هدرة *** ومـــــاهم عالمين يرحل شــاو نهار

في بالهم مبخوت يريّح من المرضة *** ويْوَلّي لا باس عـــــايش في لخيار

خدعت بيهم ذي الدنيا المكّــــــارة *** ثاني غفلوا عليه ماهم من الـــــزوار

ڨعدت يا لحباب في القلب جمــــرة *** مـــــــوت القيلة كواتهم كي التحوار

شكيت المبخوت معـــوّل ع الخطرة *** وذا الخطرة سقاتهم كاسات امــــرار

مــــا فادتهم فيه لا طُلبة تقـــــــرى *** ومــــــا فادتهم فيه طُبة، لا تعــــــيار

واش انڨول عليك يا ضــــاوي البشرة *** زين راه ڨليل من مثّل باعبــــــــــار

الڨَـــــــــدة مڨدود طير بن الحُـــــــــرة *** مظفور السبلات ســـــــاكن لوعار

مرڨـــــــــــــوم الريشات طار بلا شورة *** الفـــــــراق المحتوم زاد معاه النار

افـــــــــراڨو خلّى الڨلب في زفـــــرة *** خـــــــلاهم نُــــــوّاح ليل معاه نهار

الدمع ســــــــايل في العشية والبكرة *** وترك هذه الهموم مسقية ب امرار

الڨمر لـــــي كان ضاوي على الدشــرة *** وتمسّى عــنا ودرڨــتلو لنـــــــوار

اهجرهم ما جــــــــابتو ليهم نصـــرة *** صــــــــد عليهم بالڨفا عنهم مــا دار

الجنان اللّي كــــان محظّي بالزهــرة *** بعد أن وُجــــــدت قَلْتو طاحت لثمار

آجُــوا يا لحبــــــاب فينا ما يَجْـــرى *** رانا ودعـــــــــناه اللي كان ســـــــتار

کي صد المرحــــــــول صد لدار اخرى *** والشيء ســـــابق ما تؤجلو توخـار

المبخــــــوت في محملو فوڤو زاورة *** فـــــزّوا بيه تـــــــوال دار الحق شوار

خلــــق الله تمضي بنعشو جــــــرّارة *** وتلاڤـــــات عليه من كل لَقطـــــــار

أمــــر الله عليه يسكن دار اخــــــــرى *** من الدنيا راه ادى زوج اشبــــــــار

سي المبخوت راه ودع ذي الحارة *** ونا ودعت معاه ڨلبي سافر طار

غطـــــــــــاوه تراب زادوا بالحجرة *** وبعد العـــــــز الزين سكن ذيك الدار

واوليداتو كــــــــــــــافة راجل و مرة *** واحبابو جميع جـــــــات جار بجار

صبرهم يا خــــــــالقي عالي القدرة *** سبحــــــانك وانت القوي الجبار

جــــــرح الـــوالدين ما عندو عبرة *** اللي نواهم راه من النــــاس الأشرار

هذا يوم كبير عنهم يا قدرة *** يوم پرحل فيه عنهم عز الجـــــــار

نتفکر ما كان بكري يا حضرة *** ويا حسراه على الزمان عليهم دار

المبخوت ارزين للجملة عبــــــرة *** فيه المثل ايكون للكبرة وصغــــــار

احديثو میزون کاسح في الهدرة *** للحكمة مقياس ليها بالتعبار

وبتجماعو زایدهم تحلى الڨصرة *** واذا غاب تعود مسڨية بأمرار

ذاك الوجه الزين ضاوي بالنظرة *** مثل البدر اذا طلع في شاو نهار

خط الشارب وازناتو ذي الشفرة *** وعين الصقر الناحرة نعت لعيار

ذيك الشدة عليه يا زين البصرة *** زينة يا لحباب تهتف للنظار

البرانيس البيض زايدين الوبرة *** مڨلوعين عليه بايديها عارم الاوكار

المهنة هي الفلاحة يا حضرة *** يخدم في أرضو مع عرڨو غزار

ياك الصيد هوايتو كل مرة *** صيد الأرنب والغزال مع لوعار

حزني على المبخوت طير بن الحرة *** ترحل بيه الغايبة من هذا الدار

منو راها بقات لهم غير الصورة *** مرسومة في الحيط رسمة للتذكار

حتى النظرة ليها تكذب بالمَرة *** يستناوها ویکته تعطي لخبار

تڨولهم عنو حي ويخف الزورة *** ينتظرو في الباب يهتف شاو نهار

ايجيهم مبخوت على ضو الخطرة *** ويفاجي ذي الضر اللي عنهم جار

بصح من المحال يرجع من الخطرة *** من ذا الدنيا راع ودّع بالقرار

ياربي يا خالقي عالي القدرة *** وتجعل منزل آبهم عند المختار

المقام الزين يزهى في زقرة *** هو والأصحاب والآل لخيار

بجاه الرسول واصحابو عشرة *** بوبکر و عمار عثمان وحيدار

اسكن المبخوت دار القرارة *** في مقام الصدق حضرة القهار

بركة أهل العلم واللي هو يقری *** ويرتل لحكام بالمعنى واعبار

بجاه الستين وحزب البقرة *** أحزاب القرآن آیات واسوار

بجاه البقيع والارض الحرة *** بيت الله من نورها تشرق لنوار

بجاه السماوات الي فيها طيرة *** بجاه الارض وطينها رملة وحجار

نختم برسول الله زين البشرى *** صلى الله عليه كل ليلة ونهار

الحاج مبخوت مبخوتي رحمه الله، الخرشفة، الجلفة، الشعر الشعبي، الملحون، السحاري، العبازيز، أولاد نايل، Djelfa, Sahari, Ouled Nail

الحاج مبخوت مبخوتي رحمه الله، الخرشفة، الجلفة، الشعر الشعبي، الملحون، السحاري، العبازيز، أولاد نايل، Djelfa, Sahari, Ouled Nail

الحاج مبخوت مبخوتي رحمه الله، الخرشفة، الجلفة، الشعر الشعبي، الملحون، السحاري، العبازيز، أولاد نايل، Djelfa, Sahari, Ouled Nail

الحاج مبخوت مبخوتي رحمه الله، الخرشفة، الجلفة، الشعر الشعبي، الملحون، السحاري، العبازيز، أولاد نايل، Djelfa, Sahari, Ouled Nail

الشاعر الشعبي بريهمات فاتح، الجلفة، الشعر الشعبي، الملحون، العبازيز، أولاد نايل، Djelfa, Sahari, Ouled Nail

الشاعر الشعبي بريهمات فاتح، الجلفة، الشعر الشعبي، الملحون، العبازيز، أولاد نايل، Djelfa, Sahari, Ouled Nail

 207 المشاهدات,  2 شوهد اليوم

الوسوم:, , , , , ,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.