للشاعر سي السعيد بن أحمد جرو (1852-1945) … قصيدة في الصلاة على الرسول

الشعر، الجلفة، أولاد نايل، الشاعر الفقيه سي السعيد بن أحمد الجرو،Ouled Nail, Djelfa

بن سالم المسعود

هذه قصيدة في الصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم. نظمها الشاعر والفقيه وناسخ المصاحف الشيخ سيدي السعيد بن أحمد جرو.

ولد الشاعر الشيخ سيدي السعيد عام 1269 للهجرة الموافق لسنة 1852 للميلاد بناحية “ضاية الحرمل” التابعة لبلدية دار الشيوخ. نشأ نشأة صالحة وتربى تربية دينية فحفظ القرآن حفظا جيدا وتفقه في علوم الدين بزاوية أستاذه الشيخ سيدي عبد الرحمان النعاس بدار الشيوخ. فلازم شيخه في كل الأوقات في الصلوات والدروس والقراءة والتعبد. له عدة مخطوطات خطها بيده منها مصاحف القرآن الكريم وقصائد شعرية في مختلف الأغراض منها القصيدة التراثية المشهورة “الله لشيهان”.

توفي رحمه الله يوم الرابع من محرم من سنة 1365 للهجرة الموافق لسنة 1945 للميلاد. ودفن بمقبرة “سي الهادي” بمدينة حاسي بحبح.

القصيدة:

يا رب صلّ وسلم، على النور البــادي *** طـه يس المعظم الرســول الهـادي
صلاة عدد الأفــلاك والمحيط والأمــلاك *** والبحور والأسماك ما في الأرض أعداد
صلاة عدد الآيات حرف ضبط الكلمات *** مضروب في الكــائنات ناطق والجـماد
صلاة من الجــبار على نبينا المختار *** قــــدر الجنة والنار مع طــول الآبـــاد
أكثر كل كثير صلاة عن شفيع المخلوقات *** ضِعف دليل الخيرات نسخ كل بلاد
ذي الصلاة أنا نهديها للنبي طه يرضيها *** يا ربحي وسعدي بها هي عوني وزادي
لما يقبلها مولاي ربنا مولى العطايا *** نفرح ونزيد الهدايا ألف الوف اعداد
صلاة مليار آلاف عدد من كل اوصــاف *** على المنعوت في الأعراف خير الخلق الهادي
نرجى من الله الرحمة أنا واضعاف من الأمة *** من فضل يعطينا قسمة في يوم الميعاد
ندخل بها في الجنان انا وإخوة من الإخوان *** يا رب وانت الحنّان يا واحد أحاد
عبدك ضعيف وأنت مولاي رؤوف *** أعف عني يا لطيف لا غيرك مقصادي

مصدر القصيدة وترجمة الشاعر: الباحث سي علي بن عبد الله نعاس في كتاب محقق بعنوان “إيقاظ الناس تنبيه الأحفاد بمناقب الولي الصالح عبد الرحمان النعاس”

 72 المشاهدات,  1 شوهد اليوم

الوسوم:, , , ,

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *